فجر النجم البرازيلي فينيسيوس جونيور لاعب فريق ريال مدريد الإسباني مفاجأة من العيار الثقيل حول رغبة الغريم التقليدي لفريقه برشلونة في التعاقد معه قبل قدومه إلى الليغا.

وأكد "فينيسيوس" في حديث لإذاعة كادينا سير أن برشلونة كان يرغب في التعاقد معه، لكنه فضل تقميص ألوان ريال مدريد، رغم قوة العرض الكتالوني.

وقال الساحر البرازيلي الجديد:" تلقيت العديد من العروض، لم يخبرني والدي بها، حتى ظهرت عروض ريال مدريد وبرشلونة للتوقيع معي".

وأضاف:" قمنا بزيارة كلا الناديين وشعرنا بالحب في كلاهما، برشلونة أراد أن يدفع أكثر، لكننا اخترنا أفضل مشروع واللعب لريال مدريد".

وأضاف:" مارسيلو وكاسيميرو تحدثا معي وساعداني في اتخاذ القرار واختيار قميص ريال مدريد على اللعب في برشلونة".

وعن قدوم الفرنسي زيدان لقيادة الفريق، قال البرازيلي:" أخبرني كاسيميرو أنه عندما يتحدث زيدان سيصاب بالتوتر بعض الشئ، إنه مختلف تماما، مقارنة بسولاري، هو أسطورة وفاز بكل شئ، هو متميز".

وعن الإصابة التي يعاني منها، رد قائلاً:" أتحلى بالهدوء للتعافي، أشعر بتحسن بعض الشئ، وأعمل على العودة سريعاً للملاعب، وأن أكون أقوى".

وانتقل فينيسيوس إلى ريال مدريد في عام 2017، قادماً من فلامنغو البرازيلي مقابل 45 مليون يورو، لكنه استمر في صفوفه الأخير على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، لينضم للريال مطلع الموسم الحالي.

اللاعب البالغ من العمر 18 عاماً توهج بشدة في موسمه الأول مع النادي الملكي، بعد حصوله على الفرصة كاملة في حضور الأرجنتيني سانتياغو سولاري، ليصبح أقوى أسلحة الميرينجي الهجومية.

وسجل فينيسيوس ثلاثة أهداف فقط مع الريال حتى الأن، لكنه  نجح في تقديم 12 تمريرة حاسمة في جميع المسابقات، وكان له تأثير كبير مع اللوس بلانكوس، بمهاراته الفنية وسرعاته العالية على الرواق الأيسر.

ريال مدريد يقدم موسماً كارثياً، بعد خروجه من كأس ملك إسبانيا على يد غريمه برشلونة، ثم الفشل في الحفاظ على لقب دوري أبطال أوروبا الذي سيطر عليه في السنوات الثلاث الماضية، بعد وداعه بفضيحة على يد أياكس الهولندي من دور الستة عشر، بينما يتراجع الفريق في الليجا، حيث يحتل المركز الثالث، خلف برشلونة المتصدر وأتليتكو مدريد الوصيف.


كود الاضافة الى موقعك :

ليست هناك تعليقات: